منتديات
صور مسجات برامج كمبيوتر العاب الكترونية - العاب اون لاين مقاطع فيديو
استعادة كلمة المرور - تنشيط العضوية - طلب رقم التنشيط - اتصل بنا - اعلن لدينا

للتواصل مع ادارة الموقع عبر الوتس اب: 0096566869756

.: الوصول السريع لـ أقسام منتديات لمعه :.
الشريعة و الحياة المنتدى العام اخر الأخبار شعر خواطر كلام حب
قصص - حكايات عالم حواء - بيت حواء ازياء - فساتين مكياج - ميك اب مطبخ حواء - اكلات اخبار الرياضة - صور لاعبين
سيارات - صور سيارات صور نكت مقاطع فيديو اخبار الفن - اخبار الفنانين صور فنانين - صور ممثلين
برامج جوال مسجات برامج كمبيوتر العاب كمبيوتر توبيكات هكر - هاكرز
(( ما شاء الله تبارك الله ما شاء الله لا قوة الا بالله - اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى ))

مرور 10 سنوات على تأسيس منتديات لمعه

دستور لمعه أفضل المشاركين الاحصائيات الشاملة مركز التحميل
العودة   منتديات لمعه > منتديات اسلامية > الشريعة و الحياة
استعادة كلمة المرور تنشيط العضوية طلب رقم التنشيط البحث مشاركات اليوم اجعل كافة المشاركات مقروءة

الشريعة و الحياة , قطوف اسلامية , علوم شرعية , نصرة الهادي , فتاوي اسلامية , نقاشات اسلامية , متفرقات اسلامية , محاضرات اسلامية , احاديث نبوية , دين , اسلام , احكام , اسلاميات , اسلامنا , معلومات دينية , دين و دنيا , زكاة , صوم , صيام , حج , صلاة , قطوف اسلاميه

كيف نثني على الله عز وجل ونمجّده ونمدحه سبحانه وتعالى ؟

إنشاء موضوع جديد  رد
 
أدوات الموضوع
قديم 18-09-2011, 09:42 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
alraia
عضو نشيط

الصورة الرمزية alraia

إحصائيات العضو
none

Male






alraia غير متواجد حالياً



افتراضي كيف نثني على الله عز وجل ونمجّده ونمدحه سبحانه وتعالى ؟



كيف نثني على الله عز وجل ونمجّده ونمدحه سبحانه وتعالى ؟ ,
كيف نثني على الله عز وجل ونمجّده ونمدحه سبحانه وتعالى ؟
الثناء على الله عزّ وجلّ من آداب الدعاء فمن أراد أن يسأل الله شيئا فليقدّم بين يدي مسألته ثناء على الله وتمجيدا ومدحا فإن الله عزّ وجلّ يحبّ المدح .
قال عليه الصلاة والسلام : لا شخص أحبّ إليه المدحة من اللّه من أجل ذلك وعد اللّه الجنّة . رواه البخاري ومسلم .
وفي رواية : ولا أحد أحبّ إليه المدحة من الله فلذلك مدح نفسه .



ولذا يشرع مدح الله عزّ وجلّ والثناء عليه قبل الدعاء وقبل سؤال الحاجات .
قال ابن مسعود رضي الله عنه : كنت أصلّي والنبيّ صلى الله عليه وسلم وأبو بكر وعمر معه فلما جلست بدأت بالثناء على الله ثم الصّلاة على النبيّ صلى الله عليه وعلى آله وسلم ثم دعوت لنفسي فقال النبيّ صلى الله عليه وعلى آله وسلم : سل تعطه . سل تعطه . رواه الترمذي وقال : حسن صحيح . وأخرجه بنحوه : الإمام أحمد وابن خزيمة وابن حبان والحاكم والنسائي في الكبرى . وصححه الألباني والأرنؤوط .

وعن فضالة بن عبيد صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : سمع رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم رجلا يدعو في صلاته لم يمجّد الله ولم يصلّ على النّبيّ صلى الله عليه وعلى آله وسلم فقال رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم : عجل هذا . ثمّ دعاه فقال - له أو لغيره - : إذا صلّى أحدكم فليبدأ بتمجيد ربّه والثّناء عليه ثمّ يصلّي على النّبيّ صلى الله عليه وسلم ثمّ يدعو بعد بما شاء . رواه الإمام أحمد وأبو داود والترمذي وابن خزيمة والحاكم وصححه على شرط مسلم ورواه ابن حبان . وصححه الألباني والأرنؤوط .

ومن الثناء على الله عزّ وجلّ ذكر عادته تبارك وتعالى مع عباده وكرمه وجوده وعظيم فضله وامتنانه عليهم ولذلك لمّا دعا زكريا عليه الصلاة والسلام قال : (ربّ إنّي وهن العظم منّي واشتعل الرّأس شيبا ولم أكن بدعائك ربّ شقيّا) .
ومن ذلك : ذكر عادة الله تعالى مع من دعاه مخلصا وأنه لا يردّ الدّاعي صفرا خائب اليدين .

قال عليه الصلاة والسلام : إنّ ربّكم تبارك وتعالى حييّ كريم يستحيي من عبده إذا رفع يديه إليه أن يردّهما صفرا خائبتين . رواه أبو داود والترمذي وحسّنه وابن ماجه وابن حبان وقال الحافظ ابن حجر في الفتح : سنده جيد . اه . وهو حديث حسن .
ورواه الإمام أحمد موقوفا على سلمان رضي الله عنه . ومثله لا يقال من قبيل الرأي .

وروى ابن أبي الدنيا من طريق زافر بن سليمان عن يحيى بن سليم بلغه أن ملك الموت استأذن ربه أن يسلّم على يعقوب عليه السلام فأذن له فأتاه فسلم عليه فقال له : بالذي خلقك قبضت روح يوسف؟ قال : لا قال : أفلا أعلمك كلمات لا تسأل الله شيئا إلا أعطاك ؟ قال : بلى قال : قل : يا ذا المعروف الذي لا ينقطع أبدا ولا يحصيه غيره . قال : فما طلع الفجر حتى أتي بقميص يوسف عليه السلام .

وأن يدعى الله عزّ وجلّ بإثبات الحمد له والمنّة وأنه تبارك وتعالى ذو الجلال والإكرام .

فقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا دعا أو قام من الليل ليصلّي أثنى على الله عزّ وجلّ بما هو أهله .
ففي الصحيحين من حديث ابن عبّاس رضي اللّه عنهما قال : كان النّبيّ صلّى اللّه عليه وسلّم إذا قام من اللّيل يتهجّد قال : اللهم لك الحمد أنت قيّم السماوات والأرض ومن فيهن .ولك الحمد لك ملك السماوات والأرض ومن فيهن .ولك الحمد أنت نور السماوات والأرض ومن فيهن .
ولك الحمد أنت رب السماوات والأرض .ولك الحمد أنت الحق ووعدك الحق ولقاؤك حق وقولك حق والجنة حق والنار حق والنّبيّون حق ومحمد صلى الله عليه وسلم حق والساعة حق .اللهم لك أسلمت وبك آمنت وعليك توكلت وإليك أنبت وبك خاصمت وإليك حاكمت فاغفر لي ما قدمت وما أخّرت وما أسررت وما أعلنت أنت المقدّم وأنت المؤخّر لا إله إلا أنت أو لا إله غيرك .


وروى ابن أبي شيبة من طريق عاصم بن ضمرة عن علي رضي الله عنه أنه كان يقول :
اللهم تمّ نورك فهديت فلك الحمد وعظم حلمك فعفوت فلك الحمد وبسطت يدك فأعطيت فلك الحمد ربنا وجهك أكرم الوجوه وجاهك خير الجاه وعطيتك أفضل العطية وأهنأها تطاع ربنا فتشكر وتعصى ربنا فتغفر تجيب المضطر وتكشف الضّرّ وتشفي السّقيم وتنجّي من الكرب وتقبل التوبة وتغفر الذنب لمن شئت لا يجزي آلاءك أحد ولا يحصي نعماءك قول قائل .

ودعا رجل فقال : اللهم إني أسألك بأن لك الحمد لا إله إلا أنت المنان بديع السماوات والأرض يا ذا الجلال والإكرام يا حي يا قيوم . قال النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم : لقد دعا الله باسمه العظيم الذي إذا دعي به أجاب وإذا سئل به أعطى . رواه الإمام أحمد وأبو داود والترمذي والنسائي وابن ماجه وصححه الألباني والأرنؤوط .

وروى عبد الرّزّاق عن أبيه قال : رأيت وهبا إذا قام في الوتر . قال : " الحمد للّه الحمد الدّائم السّرمد حمدا لا يحصيه العدد ولا يقطعه الأبد وكما ينبغي لك أن تحمد وكما أنت له أهل وكما هو لك علينا حقّ " . رواه البيهقي في " شعب الإيمان " .

وكان الحسن يقول إذا ابتدأ حديثه : الحمد للّه اللهمّ ربّنا لك الحمد بما خلقتنا ورزقتنا وهديتنا وعلّمتنا وأنقذتنا وفرّجت عنّا لك الحمد بالإسلام والقرآن ولك الحمد بالأهل والمال والمعافاة كبتّ عدوّنا وبسطت رزقنا وأظهرت أمننا وجمعت فرقتنا وأحسنت معافاتنا ومن كلّ والله ما سألناك ربّنا أعطيتنا فلك الحمد على ذلك حمدا كثيرا لك الحمد بكلّ نعمة أنعمت بها علينا في قديم أو حديث أو سرّ أو علانية أو خاصّة أو عامّة أو حيّ أو ميّت أو شاهد أو غائب لك الحمد حتّى ترضى ولك الحمد إذا رضيت " . رواه البيهقي في " شعب الإيمان " .

ومن الثناء على الله تبارك وتعالى أن يوحّد الله عزّ وجلّ ويثنى عليه بأنه لا إله إلاّ هو .
فقد دخل رسول اللّه صلى الله عليه وسلم المسجد فإذا هو برجل قد قضى صلاته وهو يتشهّد وهو يقول : اللّهمّ إنّي أسألك يا اللّه الأحد الصّمد الّذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد أن تغفر لي ذنوبي إنّك أنت الغفور الرّحيم . فقال : قد غفر له قد غفر له . ثلاثا . رواه الإمام أحمد وأبو داود والنسائي وصححه الألباني والأرنؤوط .

وصح أن رجلا دعا بهذا الدعاء : اللهم إني أسألك بأني أشهد أنك أنت الله لا إله إلا أنت الواحد الأحد الصمد . فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : لقد سألت الله باسمه الأعظم الذي إذا دعي به أجاب وإذا سئل به أعطى . رواه الإمام أحمد وأبو داود والترمذي والنسائي وابن ماجه . وصححه الألباني والأرنؤوط .

ودعاء الكرب الذي دعا به يونس عليه الصلاة والسلام متضمّن لإفراده تعالى بالتوحيد والإقرار الذّنب .
قال عليه الصلاة والسلام : دعوة ذي النّون - إذ دعا وهو في بطن الحوت - : لا إله إلاّ أنت سبحانك إنّي كنت من الظّالمين فإنّه لم يدع بها رجل مسلم في شيء قطّ إلاّ استجاب الله له . رواه الإمام أحمد والترمذي وصححه الألباني .

وأنه سبحانه وتعالى لا يهتك السّتر ولا يؤاخذ بالجريرة

كان عليّ بن الحسين بمنى فظهر من دعائه أن قال : " كم من نعمة أنعمتها عليّ قلّ لك عندها شكري وكم من بليّة ابتليتني بها قلّ لك عندها صبري فيا من قلّ شكري عند نعمه فلم يحرمني ويا من قلّ صبري عند بلائه فلم يخذلني ويا من رآني على المعاصي والذّنوب العظام فلم يهتك ستري ويا ذا المعروف الّذي لا ينقضي ويا ذا النّعم الّتي لا تحول ولا تزول صلّ على محمّد وعلى آل محمّد واغفر لنا وارحمنا " . رواه البيهقي في " شعب الإيمان " .

وقال يوسف بن الحسين : سمعت ذا النّون يقول في مناجاته : كم من ليلة بارزتك يا سيّدي بما استوجبت منك الحرمان وأسرفت بقبيح فعالي منك على الخذلان فسترت عيوبي عن الإخوان وتركتني مستورا بين الجيران لم تكأفني بجريرتي ولم تهتّكني بسوء سريرتي فلك الحمد على صيانة جوارحي ولك الحمد على ترك إظهار فضائحي فأنا أقول كما قال الشّيخ الصّالح : لا إله إلاّ أنت سبحانك إنّي كنت من الظّالمين . رواه البيهقي في " شعب الإيمان " .

قال عنبسة بن الأزهر : كان محارب بن دثار قاضي أهل الكوفة قريب الجوار منّي فربّما سمعته في بعض اللّيل يقول ويرفع صوته : أنا الصّغير الّذي ربّيته فلك الحمد وأنا الضّعيف الّذي قوّيته فلك الحمد وأنا الفقير الّذي أغنيته فلك الحمد وأنا الصّعلوك الّذي موّلته فلك الحمد وأنا الأعزب الّذي زوّجته فلك الحمد وأنا السّاغب الّذي أشبعته فلك الحمد وأنا العاري الّذي كسوته فلك الحمد وأنا المسافر الّذي صاحبته فلك الحمد وأنا الغائب الّذي أويته فلك الحمد وأنا الرّاجل الّذي حملته فلك الحمد وأنا المريض الّذي شفيته فلك الحمد وأنا الدّاعي الّذي أجبته فلك الحمد ربّنا ولك الحمد ربّنا حمدا كثيرا على كلّ حمد . رواه البيهقي في " شعب الإيمان " .

ومن الثناء على الله عزّ وجلّ : ذكر تفرّده بالخلق والأمر .

روى مسلم من طريق سهيل قال : كان أبو صالح يأمرنا إذا أراد أحدنا أن ينام أن يضطجع على شقّه الأيمن ثم يقول : اللهم رب السماوات ورب الأرض ورب العرش العظيم ربنا ورب كل شيء فالق الحب والنوى ومنزل التوراة والإنجيل والفرقان أعوذ بك من شرّ كل شيء أنت آخذ بناصيته اللهم أنت الأول فليس قبلك شيء وأنت الآخر فليس بعدك شيء وأنت الظاهر فليس فوقك شيء وأنت الباطن فليس دونك شيء اقض عنّا الدّين وأغننا من الفقر . وكان يروى ذلك عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم .

وأنه تبارك وتعالى بيده مقاليد الأمور وخزائن السماوات والأرض وأنه أكرم الأكرمين وأجود الأجودين وأن يمينه سحّاء الليل والنهار لا تغيضها نفقة وأن خزائنه ملأى لا تنفد .

عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لمعاذ : ألا أعلمك دعاء تدعو به لو كان عليك مثل جبل أحد دينا لأدّاه الله عنك ؟ قل يا معاذ : اللهم مالك الملك تؤتي الملك من تشاء وتنزع الملك ممن تشاء وتعزّ من تشاء وتذلّ من تشاء بيدك الخير إنك على كل شيء قدير . رحمن الدنيا والآخرة ورحيمهما تعطيهما من تشاء وتمنع منهما من تشاء ارحمني رحمة تغنيني بها عن رحمة من سواك .
قال المنذري : رواه الطبراني في الصغير بإسناد جيد وقال الألباني : حسن .

ويثنى على الله عزّ وجلّ بأنه خالق السماوات والأرض وأنه الحيّ القيوم الذي لا تأخذه سنة ولا نوم .وأنه تبارك وتعالى الذي خلق العرش العظيم وهو ربّ العرش العظيم

ولهذه المعاني وغيرها كانت آية الكرسي أعظم آية لتضمّنها هذه المعاني .

وكان رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم يقول عند الكرب : لا إله إلاّ اللّه العظيم الحليم لا إله إلاّ اللّه ربّ العرش العظيم لا إله إلاّ اللّه ربّ السّموات وربّ الأرض وربّ العرش الكريم . رواه البخاري ومسلم .

ودعا رجل فقال : اللهم إني أسألك بأن لك الحمد لا إله إلا أنت المنان بديع السماوات والأرض يا ذا الجلال والإكرام يا حي يا قيوم . قال النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم : لقد دعا الله باسمه العظيم الذي إذا دعي به أجاب وإذا سئل به أعطى . (سبق تخريجه)

وأنه جلّ جلاله لا يعجزه شيء في الأرض ولا في السماء .

فيقول الداعي مثلا :
يا من لا يعجزه شيء في الأرض ولا في السماء ..يا من إذا أراد شيئا قال له كن فيكون ..

المصدر
http://al-ershaad.com/vb4/showthread...3835#post23835

ولمزيد الفائدة تفضّل بزيارة الروابط التالية

1- كتاب تسبيح ومناجاة وثناء على ملك الأرض والسماء للشيخ محمد بن موسى الشريف
http://www.rofof.com/7judfn19/Tsbyh_wmnajah.html

2- أجمل أدعية الثناء والتسبيح والمناجاة بصوت الشيخ إدريس أبكر حفظه الله
http://www.idreesabkar.com/catplay.php?catsmktba=33

وصلى الله على حبيبنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
كيف نثني على الله عز وجل ونمجّده ونمدحه سبحانه وتعالى ؟
كيف نثني على الله عز وجل ونمجّده ونمدحه سبحانه وتعالى ؟
http://cb.amazingcounters.com/counte...4005&c=8472328








آخر مواضيعي
مسجات رائعة ومتميزة عن عشر ذي الحجة وعرفة وعيد الأضحى وأيام التشريق [sms]
مجموعة رائعة ومتميزة من رسائل جوال نور sms (الجزء الرابع)
مجموعة رائعة ومتميزة من رسائل جوال نور sms (الجزء الثالث)
مجموعة رائعة ومتميزة من رسائل جوال نور sms (الجزء الثاني)
مجموعة رائعة ومتميزة من رسائل جوال نور sms (الجزء الأول)
مجموعة رائعة ومتميزة من رسائل جوال العريفي sms (الجزء الرابع)
مجموعة من المقاطع المرئية النادرة لتراويح رمضان من عام 1419 ه للشيخين السديس والشريم

رد مع اقتباس
إنشاء موضوع جديد  رد

كيف نثني على الله عز وجل ونمجّده ونمدحه سبحانه وتعالى ؟


أدوات الموضوع

 

المواضيع المشابهة لـ : كيف نثني على الله عز وجل ونمجّده ونمدحه سبحانه وتعالى ؟
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الصيام عبادة لا يطلع على حقيقتها وصحتها إلا الله سبحانه وتعالى alraia الشريعة و الحياة 0 04-08-2011 04:15 AM
معجزات حقيقية تدل على قدرة الله عز وجل سبحان الله غزاوية عنيدة صور - غرائب - كاريكاتير 1 04-08-2009 05:31 AM
من معجزات الخالق سبحانه وتعالى em mais صور - غرائب - كاريكاتير 4 06-02-2009 01:59 PM
رقم يجعلك تكلم الله سبحانه وتعالى محد شراتي منتدى المحذوفات 1 14-11-2008 12:18 AM
من اللذي يضحك له الله سبحانه وتعالى!!!! اصيلة الاحساس الشريعة و الحياة 3 20-04-2007 12:42 AM

منتديات لمعه منتديات لمعة منتديات إسلامية منتديات عامة منتديات أدبية منتديات عالم حواء
منتديات شبابية منتديات ترفيهية منتديات فنية منتديات الجوال منتديات برامج نت منتديات تطوير

دردشة - منتديات - عروض كارفور - العاب - منتدى - flash games - عراقي

الساعة الآن: 10:19 AM



Powered by vBulletin® Version 3.6.8, Copyright ©2000 - 2009, Jelsoft Enterprises Ltd

.: منتديات لمعه منتديات عربية خليجية سعودية كويتية تحترم كافة الطوائف و الأديان :.
.: يمنع نشر أي مواد سياسية أو فاسدة أخلاقيا أو انتهاك لأي حقوق فكرية أو أدبية , حيث إن كل ما ينشر في منتديات لمعه هو ملك لأصحابه :.
.: المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات لمعه بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة موقع لمعه بل تمثل وجهة نظر كاتبها :.